أحمد الحمدي

مترجم معتمد ومترجم فوري تعاقبي

خبرة العمل السابق

نفسر اللغة العربية

الخبرة

لدي أكثر من 40 عامًا من الخبرة كمترجم و 28 عامًا كمترجم فوري. عملتُ كمترجم لدى وزارة الدفاع في بغداد، العراق، بين عامي 1977 و 1979 لمدة عامين بدوام كامل خلال خدمتي العسكرية الوطنية وسنتين بدوام كامل كمترجم ومترجم فوري لدى وزارة الداخلية في دولة الإمارات العربية المتحدة. كنتُ أترجم تحريريُا وأترجم فوريًا إلى مستشاري الشرطة البريطانيين لدى الوزارة. منذ حزيران/ يونيو 1985 حتى الآن، أعمل كمترجم مستقل ومترجم فوري. لقد أمضيتُ تسع سنوات في العمل في لندن، وانتقلتُ إلى مانشستر في عام 1989. وقد وفرتُ الترجمة الفورية التعاقبية للدورات التدريبية للشرطة، والمؤسسات الأمنية، والشركات المتخصصة في تصميم النظم التقنية. هذا بالإضافة إلى العديد من الترجمات الفورية المخصصة لمقابلات الشرطة والهجرة واجتماعات المحامين وقضايا المحكمة.

ذو خبرة واسعة للغاية

خلال حياتي المهنية، عملتُ مع المؤسسات التالية:

Vastly Experienced (ذو خبرة واسعة للغاية)

  • كلية التخطيط للطوارئ، مجلس الوزراء، يورك، المملكة المتحدة

  • منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، فرع خدمات المؤتمرات، لاهاي، هولندا

  • كلية الشرطة، المملكة المتحدة

  • الجيش البريطاني

  • جامعة سالفورد، المملكة المتحدة

  • جامعة مدينة دبلن، دبلن، جمهورية إيرلندا

  • جامعة أبردين، أبردين، اسكتلندا، المملكة المتحدة

  • كلية مانشستر، مانشستر، المملكة المتحدة

  • مستشارو الشرطة البريطانية لدى وزارة الداخلية في الإمارات العربية المتحدة

  • وزارة الدفاع، بغداد، العراق

  • شرطة مانشستر الكبرى، مانشستر، المملكة المتحدة

  • شرطة أبوظبي، أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة (من خلال جامعة سالفورد)

تواصلوا معي

لاكتشاف المزيد عن حلول الترجمة التي أقدمها.

ابقوا على تواصل معي